اليمن 
 معلومات عامة 
 خدمات سياحية 
 خرائط المدن 
 الإعلام السياحي 
 عن المجلس 
الموقع الحكومي
Home
Photo
Environment
Investment
Search
Contact
الإشتراكات
الإشتراكات

أدانت وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي استهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي لإستراحة (الحيمة)، بمديرية الحيمة الخارجية محافظة صنعاء، بخمس غارات أدت إلى تدميرها وملحقاتها بشكل كامل.

واعتبرت وزارة السياحة ومجلس الترويج في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) استهداف العدوان لاستراحة الحيمة الأحد الماضي يأتي في إطار التدمير الممنهج للبنية التحتية السياحية في اليمن. وقال البيان " إن التدمير والتخريب والقتل أصبح جل ما ينظر إليه أو يفكر به تحالف العدوان وسعيه لتدمير كل المقومات والمقدرات السياحية في اليمن". وأوضح البيان أن هذه الاستراحة التابعة لمجلس الترويج السياحي كانت تمثل متنفسا للسياح المحليين والأجانب كأبسط الخدمات التي تقدم للزوار والمسافرين على طريق صنعاء الحديدة .. وأضاف" أصبح العدوان السعودي الأمريكي قابع تحت نشوة التدمير الممنهج". ودعا البيان وسائل الإعلام المحلية والدولية إلى تسليط الضوء على ما تتعرض له المنشآت والمواقع السياحية والتاريخية في اليمن من تدمير واستهداف مستمر من قبل تحالف العدوان. وطالب البيان المنظمات الدولية والمعنية بالسياحة إلى إيقاف التدمير والتخريب الذي تتعرض له المنشآت السياحية من قبل العدوان وإتخاذ موقف واضح إزاء هذا التدمير للمقومات السياحية والأثرية والتاريخية في اليمن كونها تراث إنساني عالمي يتوجب على المجتمع الدولي حمايته.

جميع الحقوق محفوظة لدى مجلس الترويج السياحي ©