اليمن 
 معلومات عامة 
 خدمات سياحية 
 خرائط المدن 
 الإعلام السياحي 
 عن المجلس 
الموقع الحكومي
Home
Photo
Environment
Investment
Search
Contact
الإشتراكات
الإشتراكات

أكد وزير السياحة الأستاذ/ ناصر باقزقوز أهمية المرحلة الراهنة في مواجهة العدوان السعودي الامريكي وإيجاد الحلول للتحديات الاقتصادية وتأثيراتها السلبية على الوضع المعيشي العام.

واشار خلال لقاءه اليوم قيادات وموظفي وزارة السياحة أهمية تكريس الجهود في تعزيز وحدة الصف والتلاحم الوطني والعمل بروح الفريق الواحد في إطار مؤسسات الدولة باعتبارها مجتمعة من أبرز توجهات برنامج حكومة الانقاذ الوطني. وتطرق الوزير إلى أهم ملامح برنامج عمل وزارة السياحة في اطار برنامج حكومة الانقاذ الوطني في ضوء استمرار تعرض السياحة الوطنية لاستهداف مباشر من قبل العدوان والحاقه اضرار بالغة ببنيتها الفوقية من الفنادق ومنشآت الطعام والشراب كجزء من مخطط ضرب الاقتصاد الوطني واشاعة البطالة . كما اشار الى أستمرار ما تتعرض له المواقع السياحية والاثرية من تدمير ممنهج على يد آلة العدوان السعودي الامريكي وضربه للاستثمارات السياحية في جميع انحاء الوطن وقطع صلة اليمن وسياحته بالخارج والمنظمات الدولية المعنية بالسياحة والمعارض ومنع السياح والزوار من زيارة اليمن في اطار الحصار الذي تفرضه دول العدوان على اليمن ومنافذه البرية والبحرية والجوية مما كان له بالغ الاثر في تحمل قطاع السياحة والخزينة العامة خسائر مالية كبيرة. وأكد الوزير باقزقوز أن المرحلة القادمة تبدأ من اعادة البناء والتجديد وعودة الحياة للقطاع السياحي الذي يتطلب الكثير من الجهود والتعاون وترشيد الانفاق والعمل الذي قد يصل الى وقت طويل حتى تستعيد السياحة عافيتها وألقها الذي يستند إلى الكثير من عناصر الجذب السياحية التي يمتلكها اليمن وتمثل إرثه ورصيده الحضاري والتاريخي . واستعرض اللقاء جوانب من محددات البرنامج الحكومي الخاص بالسياحة وجوانبه المتصلة بالتأهيل والتدريب واستكمال التشريعات السياحية وتنشيط السياجة الداخلية . سبأ

جميع الحقوق محفوظة لدى مجلس الترويج السياحي ©